مقاصد الحج

الإستطاعة في الحج

ما معنى الاستطاعة للحج ؟

الاستطاعة معناها توفّر كلّ ما به يصبح الإنسان قادراً على الذهاب إلى بيت الله الحرام و سائر المشاعر المقدسة، و ما بوجوده يتمكّن الإنسان من أداء مناسك الحج بصورة طبيعية و متعارفة، و ما بوجوده ترتفع حاجته و حاجات من يعولهم بصورة اعتيادية خلال فترة الذهاب و الإياب، و انعدام الموانع التي بوجودها يتعذّر عليه أداء فريضة الحج بصورة طبيعية.
هذا و تتحقق الإستطاعة بتوفّر الأمور التالية مجتمعة 1 خلال فترة الحج و هي:

  • القدرة المالية على تحمّل تكاليف الحج.
  • القدرة على تحمّل نفقة العائلة خلال فترة غيابه عنهم.
  • القدرة البدنية على تحمل أعباء السفر و أداء مناسك الحج، و خلوه عن مرض أو عاهة تمنعه عن الحج.
  • خلوّ الطريق من الموانع التي تحول بين من يريد الحج و بين مكة المكرمة و المشاعر المقدسة.
  • إتّساع الوقت للذهاب إلى مكة المكرمة و أداء مناسك الحج في أوقاتها المحددة من حين حصول الاستطاعة.

المستطيع للحج

عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ يَحْيَى الْخَثْعَمِيِّ ، قَالَ سَأَلَ حَفْصٌ الْكُنَاسِيُّ أَبَا عَبْدِ اللَّهِ 1 ( عليه السَّلام ) وَ أَنَا عِنْدَهُ عَنْ قَوْلِ اللَّهِ عَزَّ وَ جَلَّ : ﴿ … وَلِلّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلاً …  2 مَا يَعْنِي بِذَلِكَ ؟
قَالَ : ” مَنْ كَانَ صَحِيحاً فِي بَدَنِهِ ، مُخَلًّى سَرْبُهُ ، لَهُ زَادٌ وَ رَاحِلَةٌ ، فَهُوَ مِمَّنْ يَسْتَطِيعُ الْحَجَّ ـ أَوْ قَالَ ـ مِمَّنْ كَانَ لَهُ مَالٌ ” .
فَقَالَ لَهُ حَفْصٌ الْكُنَاسِيُّ : فَإِذَا كَانَ صَحِيحاً فِي بَدَنِهِ مُخَلًّى سَرْبُهُ لَهُ زَادٌ وَ رَاحِلَةٌ فَلَمْ يَحُجَّ فَهُوَ مِمَّنْ يَسْتَطِيعُ الْحَجَّ ؟
قَالَ : ” نَعَمْ “

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.